إعلانات
اقتصادالاخبار

انطلاق الملتقى العربي الثاني للعلاقات العامة فى المنظمة العربية للتنمية الإدارية

إعلانات

تغطية إخبارية/ وفاء ألاجة

انطلاق الملتقى العربي الثاني للعلاقات العامة فى المنظمة العربية للتنمية الإدارية

“العلاقات العامة فى عالم متغير وادوار ومتطلبات جديدة “

إنطلقت أعمال الملتقى العربي الثاني للعلاقات العامة “العلاقات العامة في عالم رقمي متحول ومتغير.. دور جديد ومتطلبات جديدة” والذي تعقده المنظمة العربية للتنمية الإدارية في مقرها بالقاهرة خلال الفترة من 17-19 ديسمبر 2019

وفي كلمته أكد الدكتور ناصر القحطاني المدير العام للمنظمة العربية الإدارية، أن مهنة العلاقات العامة تواجه تحديات كبيرة في ظل انتقال مجال العلاقات العامة من العالم الورقي إلى الرقمي

إعلانات

وقال القحطاني، في كلمة ألقاها نيابة عنه طارق سالم مدير إدارة التدريب في المنظمة، إن المنظمة تقدم فرص للتدريب في مجال بناء القدرات في العلاقات العامة للقطاع العام والخاص

إعلانات

وأضح أن الملتقى يبحث مدى استعداد المؤسسات العربية للتحول الرقمي في التواصل في مجال العلاقات العامة للوصول لأكبر عدد ممكن من الجمهور

ولفت إلى أن هذا التحولات في العلاقات العامة تؤثر على المهنيين في مجال العلاقات العامة، إذ أن التطور الرقمي ينعكس على الهياكل الوظيفية واستراتيجيات التواصل والبنية التكنولوجية المستخدمة، مشيرا إلى أن التعامل والتكيف مع تلك التغيرات أضحى ضرورة ملحة

وقال إنه سيجرى خلال الملتقى مناقشة التحول من الدور التقليدي للعلاقات العامة إلى الدور الرقمي، وتقديم نماذج لأهم تجارب للحكومات العربية في مجال العلاقات العامة وأفضل ممارسات العلاقات العامة التي استخدمت التواصل الإلكتروني

من جانبه، قال قيس العزاوي الأمين العام المساعد رئيس قطاع الرقابة المالية والمشرف على قطاع الإعلام والاتصال- جامعة الدول العربية كلمة في الجلسة الافتتاحية للملتقى إن  قطاع الإعلام والاتصال بالجامعة العربية يولي اهتماما كبيرا بأساليب التواصل الحديثة نظرا لأهميتها ودورها الكبير في كل نواحي الحياة السياسية والاجتماعية والثقافية سواء للدول أو للمجتمعات

وأشار إلى أن المنظمة العربية للتنمية الإدارية تعمل على برامج في مجال العلاقات العامة لأهمية هذا المجال القصوى   للمؤسسات العربية الخاصة والعامة

وأوضح أن المؤتمر سيناقش مدى استعداد المؤسسات العربية لمواكبة التطور الرقمي في مجال التواصل والعلاقات العامة وإحلال الوسائل الرقمية بدلا من التقليدية بما يعزز نجاحهم في هذا المجال وتحقيق رضاء المستخدمين والمتعاملين

وأكد أهمية تعزيز العلاقات التفاعلية مع المواطن باستخدام التقنيات الحديثة التي تخدم المواطن وتساهم في مشاركته في صنع القرار.

وقال عبدالرزاق الرشيد مدير إدارة العلاقات العامة بالشركة السعودية للكهرباء: “يأتي الملتقى العربي للعلاقات العامة في دورته الثانية، وسط متغيرات وتحولات في صناعة العلاقات العامة والإعلام على وجه الخصوص، والتي من شأنها التأثير على الحياة الاجتماعية في كل أنحاء المعمورة وليست المنطقة العربية فقط، حيث أصبح التركيز على الاستخدامات الرقمية والتحولات التكنولوجية الحديثة والمتسارعة في صناعة العلاقات العامة والإعلام ضمن ادوار ومتطلبات جديدة”

واستكمل: “أصبحت وسائل التواصل الاجتماعي، أكثر تأثيراً وقوة مما كانت عليه سابقا الطرق التقليدية والتي ضلت تسيطر على المشهد الإعلامي طيلة العقود الماضية، وبما أن الشركة السعودية للكهرباء، هي أكبر شركة تنتج وتنقل وتوزع الطاقة الكهربائية في منطقة الشرق الأوسط، كان لزاماً علينا أن نتجاوب مع هذه المتغيرات؛ لتحقيق متطلبات واحتياجات جمهور المستفيدين والمشتركين من خدماتنا”

وواصل: “لذلك حرصت الشركة على الحضور والتفاعل في جميع منصات وسائل التواصل الاجتماعي، وحرصت أيضا على استثمار هذه المنصات لتكون أقرب لمشتركيها من أي وقت مضى وتتفاعل مع احتياجاتهم وتلبي تطلعاتهم

وناقشت جلسات الملتقى على مدار يومين مستقبل العلاقات العامة التقليدية في ظل العالم الرقمي، دور العلاقات العامة في عصر الإعلام الرقمي وتعزيز العلاقة التفاعلية بين الجمهور والمؤسسات، أهمية عملية التواصل المتكاملة في عالم رقمي متحول، دور وسائل التواصل الحديثة الرقمية في تحسين عمل المؤسسات الحكومية، دور العلاقات العامة الرقمية في إسعاد الجمهور وتجربة المواطن العربي في التفاعل، أفضل الممارسات الإقليمية الناجحة والحملات الإعلامية في مجال العلاقات العامة الرقمية

شارك في الملتقى متخصصين وخبراء من مصر ، دولة الإمارات العربية المتحدة، المملكة العربية السعودية، سلطنة عمان، المملكة الأردنية الهاشمية، جمهورية الجزائر الديمقراطية الشعبية، دولة الكويت، المملكة المغربية، دولة فلسطين، جزر القمر، دولة ليبيا، مملكة البحرين، الجمهورية اليمنية، الجمهورية التونسية

إعلانات
اظهر المزيد
إعلانات

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إعلانات
زر الذهاب إلى الأعلى