إعلانات
الاخبارتعليم

بتكنولوجيا الأوجمنتد.. رمسيس الثاني يتجسد أمام المشاركين في بورصة برلين

بتكنولوجيا الأوجمنتد.. رمسيس الثاني يتجسد أمام المشاركين في بورصة برلين

إعلانات
أدهش الملك رمسيس الثاني المشاركين في بورصة برلين، حيث شهد إقبالا كبيرا منهم على تمثاله وانبهروا به كثيرا، ليس هذا فحسب بل انبهروا بتكنولوجيا الأوجمنتد، والتي أظهرت رمسيس الثاني مجسدًا على الحقيقة أمام المشاركين.

وأعرب المشاركون عن سعادتهم بالمشاركة قائلين: “حضارة مصر مبهرة حقا”، والتفوا حول الآثار المصرية، كما حرصوا على تناول الأكلات والأطعمة المصرية وكان أبرزها الكشري والطعمية والمخلل والباذنجان.

وافتحت الدكتورة رانيا المشاط وزيرة السياحة الجناح المصري المشارك في فعاليات بورصة برلين السياحية ITB؛ والتى تُعقد خلال الفترة من 6-10 مارس الجاري فى العاصمة الألمانية برلين.

حضر الافتتاح اللواء خالد فودة محافظ جنوب سيناء، واللواء أحمد عبدالله محافظ البحر الأحمر، والمهندس أحمد يوسف رئيس الهيئة المصرية العامة لتنشيط السياحة، والسيد أحمد الوصيف رئيس الاتحاد المصري للغرف السياحية، والسيد ماجد فوزي رئيس غرفة المنشآت الفندقية، والسيد حسام الشاعر رئيس غرفة الشركات السياحية.

وأكدت المشاط أهمية السوق الألمانية التي تعتبر من أكبر الأسواق السياحية المصدرة للسياحة إلى مصر، مؤكدة على أهمية المشاركة في هذه البورصة باعتبارها التجمع السنوي الأكبر لصناعة السياحة العالمية ويشارك فيها كبار المهنيين والإعلاميين والوفود الحكومية الرسمية العاملة في قطاع السياحة.

إعلانات

وقامت الوزيرة بجولة داخل الجناح مع اللواء خالد فودة محافظ جنوب سيناء واللواء أحمد عبدالله محافظ البحر الأحمر رحبوا خلالها بالعارضين المشاركين بالجناح.

إعلانات

وخلال الجولة تفقدوا الأماكن المخصصة للمقاصد السياحية المختلفة، والتي تم وضع شاشات بها تعرض مواد ترويجية عن كل مدينة سياحية على حدي Branding By Destination، وكذلك المكان المخصص للترويج للمتحف المصرى الكبير الذى يعرض لقطات فيديو من داخل مشروع المتحف للدكتور زاهى حواس، كما يعرض “ماكيت” للمتحف وصور ثلاثية الأبعاد “هولوجرام” للقناع الذهبي للملك توت عنخ أمون، وكرسي العرش الخاص.

كما زاروا المنطقة المخصصة لتقديم الطعام المصري والتي لاقت إقبالا كبيرا من زوار المعرض.

كما تفقدوا الممر الذي صمم بتكنولوجيا تمكن الزائرين من معايشة تجربة تفاعلية يروا من خلالها المناظر الطبيعية لأعماق البحر الأحمر من حولهم وذلك بتقنية ال virtual reality وقاموا باستخدام النظارات ثلاثية الأبعاد التي عرض لقطات مصورة بتقنية 360 لسيناء وأعماق البحر الأحمر.

كما قاموا خلال الجولة بتفقد الجزء الخاص بالموسيقى المصرية والذى يوجد ثلاث عازفين لآلات الهارب والفلوت يعزفوا الموسيقى المصرية.

وتفقدوا أيضًا تمثال الملك رمسيس الثاني الذي تم تصميمه باستخدام تقنية Augmented reality “هولوجرام”.

وحرصوا على التقاط صور مع الطلبة والدارسين المصريين المقيمين بألمانيا الذين استعانت بهم وزارة السياحة لأول لاستقبال زائري الجناح المصري بالحلي الفرعونية.

وشهد الجناح المصري إقبالا ملحوظا من الزائرين مع بداية اليوم الأول لفعاليات البورصة.

وتشارك مصر هذا العام بجناح كبير يبلغ مساحته 1178 م2، ودور علوى بمساحة 75 م2 ، ويضم 100 مشارك منهم 35 شركة سياحية، و59 فندقا، وجناح للاتحاد المصري للغرف السياحية ، وجناح لغرفة شركات السياحة، وجناح لغرفة الفنادق ، وجناح لمحافظة البحر الأحمر، وجناح لشركة مصر للطيران، وجناح لشركة آير كايرو.

إعلانات
اظهر المزيد
إعلانات

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إعلانات
زر الذهاب إلى الأعلى