إعلانات
الاخبارالمرأه والطفل

برنامج “هي تقود” لتأهيل فتيات التعليم الفني للقيادة

إعلانات

القومي للمرأة ومؤسسة شباب القادة يطلقان
برنامج “هي تقود” لتأهيل فتيات التعليم الفني للقيادة

استقبل المجلس القومى للمرأة اليوم (٥٠) من طالبات التعليم الفنى المؤهلات للالتحاق ببرنامج ” هى تقود.. she leads” الذى تطلقه مؤسسة شباب القادة بالشراكة مع المجلس ، ويستهدف تدريب ورفع كفاءة طالبات التعليم الفني وتسليط الضوء علي العناصر المميزة منهن ، حيث انطلقت اليوم مرحلة التقييم الالكتروني للطالبات لاكتشاف ذاتهن وتعد هذه المرحلة هي مرحلة تمهيدية للتعرف علي احتياجات الفتيات واعداد برنامج تدريبي لرفع كفاءتهن.
وكان فى استقبالهن الأستاذه دينا حسين عضوة المجلس ومقررة لجنة الشباب ، كما شهد اللقاء حضور الأستاذ أحمد فتحي المدير التنفيذي لمؤسسة شباب القادة ، وممثلوا الجهات الشريكة فى البرنامج وهى وزارة التربية والتعليم، والشركة المصرية للاتصالات، وشركة ميرك، والبنك التجاري وفا.
وقد رحبت الأستاذه دينا حسين بالطالبات والجهات الشريكة بالبرنامج داخل مقر المجلس الذى يعد بيت المرأة المصرية ، وعبرت عن فخرها بالمستوى المتميز للطالبات والذى لمسته خلال مرحلة عرض الأفكار ، وأكدت أن التعليم الفنى يعتبر جزء أساسي في التطور الصناعي والنمو الاقتصادي في مصر ، وأنهن محظوظات لأن الفرصة المقدمة لهن حالياً لم تكن متاحة للأجيال السابقة ، وهى فرصة ذهبية لإثبات ذاتهن وقدراتهن وتحقيق أحلامهن ، وأكدت أن المجلس بجانبهن دائماً و على استعداد لتقديم كافة الدعم لهن لتحقيق احلامهن ، واختتمت كلمتها بالتأكيد على أن التدريب والمثابرة والإرادة هم الطريق للنجاح .
وأوضحت الأستاذه دينا حسين أن المجلس معنى باتاحة النماذج الايجابية الناجحة للفتيات والسيدات فى مجال ريادة الاعمال ، ودعم وتشجيع وتوعية الفتيات بمفاهيم المساواه بين الجنسين وتمكين المرأة ودعم أفكارهن الخاصة بالمشاريع ، الى جانب التشبيك مع الجهات المعنية لدعم مشروعاتهن وأفكارهن .
فيما أكد الأستاذ أحمد فتحي سعادته بالشراكة مع المجلس الذي سينتج عنه دعم فعلي للمرأة و خصوصاً طالبات التعليم الفني ، وأوضح أن اليوم يشهد انطلاق مرحلة التقييم الالكترونى لاكتشاف ذاتهن وقدراتهن وتحديد احتياجاتهن التدريبية ، تليها مرحلة التدريب لتطوير مهاراتهن وتحويل الأفكار إلى واقع ملموس ، وأكد أنه مطمئن بالمستقبل لوجود عقول مميزة مثلهن ، وأشاد بجهودهن خلال مرحلة اعداد الافكار وعرضها ،وايمانه بأنهن قادرات على صنع نجاحات كبيرة فى المستقبل .
وعبر الأستاذ أحمد فضل ممثل الشركة المصرية للاتصالات (we) عن سعادته بالشراكة ، مؤكدا ان المستقبل الان مفتوحاً للمرأة وللتعليم الفنى فى مصر والعالم .
وتقدم ممثلو شركة ميرك للادوية الأستاذة نانسى حلمى والأستاذ إبرام ظريف بالشكر الى المجلس لدعمه مثل هذه الشراكة فى هذه المبادرة المميزة من أجل مستقبل أفضل للطالبات وللوطن ، وعبروا عن تمنياتهم أن تصل هذه المبادرة الى جميع مدارس التعليم الفنى للفتيات فى مصر .
وعرضت ممثلة شركة ترينيرا Trainera للتدريب الأستاذة ريم رحيم تجربتها أمام الطالبات ، حيث أنها بطلة رياضية وحققت بطولات محلية ودولية عديدة ، الى جانب النجاح فى مجال عملها ، وأشارت الى أن التدريب المقدم خلال البرنامج مبنى على تمكين الفتيات وتشجيعهن فى المجال الاقتصادي و النفسى وبناء الذات وفى المجال السياسى وفى التدريب على التفكير الإبداعي والمنطقى.
و أكد ممثل شركة Aspire للتدريب أن البرنامج التدريبى يتضمن التدريب على تحويل الافكار الى مشروعات ، وعرض قصة نجاح شركته ، وشدد على أن الشخصيه والمثابرة من أهم أسباب النجاح في ريادة الأعمال
وخلال اللقاء عرض المجلس مجموعة من الفيديوهات لعددا من رائدات الاعمال فى مجالات مختلفة .

إعلانات
اظهر المزيد
إعلانات

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إعلانات
زر الذهاب إلى الأعلى