إعلانات
الاخبارطبيمؤتمرات وندوات

لجنه الخير والمجتمع لمؤسسه القاده تشارك فى انطلاق مؤتمر الاهرام للدواء

إعلانات

كتبت.عبير سلامة

شاركت اليوم سفيره الخير سلوى عارف رئيس لجنه الخير والمجتمع العامه لمؤسسه القاده فى

انطلاق معرض ومؤتمر مؤسسة الأهرام السنوي الأول عن الدواء في مصر، اليوم ١٦نوفمبر بعنوان “تحديات صناعة الدواء” برعاية الدكتور مصطفى مدبولى رئيس مجلس الوزراء، وبرئاسة الدكتور محمود المتيني رئيس جامعة عين شمس، والدكتور عبدالناصر سنجاب نائب رئيس المؤتمر ونائب رئيس جامعة عين شمس.

جاء ذلك بحضور الكاتب الصحفي عبدالمحسن سلامة رئيس مجلس إدارة مؤسسة الأهرام، والدكتورة هالة زايد وزيرة الصحة، والدكتور علي عبدالغفار وزير التعليم العالي، بالإضافة إلى الدكتورة ياسمين فؤاد وزيرة البيئة، والسفيرة نبيلة مكرم وزيرة الهجرة.

إعلانات

كما شارك بالمؤتمر الكاتب الصحفي مكرم محمد أحمد رئيس المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام، والكاتب الصحفي كرم جبر رئيس الهيئة الوطنية للصحافة.

إعلانات

واشارت عارف ان المؤتمر جاء بالتعاون مع الشُعبة العامة للأدوية ومستحضرات التجميل والمكملات الغذائية بالاتحاد العام للغرف التجارية، وغرفة صناعة الدواء، والجمعية المصرية لأبحاث وتصنيع الدواء “فارما”، والمجلس التصديري للمستلزمات الطبية.

 


ويُعد المؤتمر استمرارًا للدور الريادي الذي تقوم به مؤسسة الأهرام منذ أكثر من 144 سنة، في مناقشة وطرح أهم القضايا التي تمس حياة المواطن المصري وتؤثر فيها بشكل مباشر، وإتساقًا مع ما تبذله الدولة المصرية من جهد لتحسين حياة المواطن والرقي بما يحصل عليه من خدمات مختلفة وعلى رأسهم الصحة والتعليم، حرصت مؤسسة الأهرام على إقامة أول مؤتمر متخصص في مجال الصناعات الدوائية في مصر، لتجمع بين أطراف المنظومة سواء من جانب الدولة أو المصنعين، كما يجمع المؤتمر بين الشركات المحلية المصرية والشركات العالمية، لتوفير مناخ يسهم في إيجاد حلول قاطعة تخرج في صورة توصيات ونتائج للمؤتمر.


ويناقش المؤتمر صناعة الدواء، باعتبارها أحد ركائز الأمن القومي المصري، حيث يناقش التحديات التي تواجه الصناعة في مصر، وسبل تطوير الصناعة، وطرق وضمانات نقل التكنولوجيا وتوطينها في مصر، كما يناقش المخاطر المحيطة بصناعة الدواء، والمعوقات التي تواجهها في التشريعات الخاصة بالتسجيل والتسعير والقوانين المنظمة للتصدير واستيراد المادة الخام والضرائب.

إعلانات
اظهر المزيد
إعلانات

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إعلانات
زر الذهاب إلى الأعلى