إعلانات
اقتصادالاخبار

مؤتمر الاستثمار العربي الإفريقي والتعاون الدولي مصر

إعلانات

انطلق مؤتمر الاستثمار العربي الإفريقي والتعاون الدولي مصر الطريق إلى إفريقيا الذي ينظمه اتحاد المستثمرات العرب تحت رعاية جامعة الدول العربية بمشاركة ممثلي وفود وشخصيات من 34 دولة عربية وإفريقية وأوروبية وأسيوية ويستمر لمدة أربعة أيام.

ويهدف المؤتمر إلى التأكيد على دور المرأة العربية في الدفع بالتنمية الاقتصادية والاجتماعية لصالح المنطقة العربي والأفريقية، كما يعد فرصة لفتح أسواق تصديرية وخلق استثمارات عربية أفريقية مشتركة والعمل على استغلال الموارد المتاحة في أفريقيا لتحقيق رؤية 2030 للتنمية المستدامة في الدول العربية ورؤية 2063 للدول الأفريقية.

وقالت الوزير المفوض دعاء خليفة مديرة إدارة التربية والتعليم بجامعة الدول العربية في كلمة ألقتها في الجلسة الافتتاحية إن العقود الماضية شهدت تناميا لحضور منظمات المجتمع المدني والتي تلعب دوراً في تخفيف التحديات والتأثيرات الاجتماعية، حيث تنامى دور منظمات المجتمع المدني بجانب أجهزة الدولة في تلبية احتياجات المواطنين بالعديد من الدول العربية.

وأشارت إلى أنه في ضوء تزايد الاحتياجات الاجتماعية كان لابد من توسيع المجال أمام منظمات المجتمع المدني لتكون شريكا في عملية التنمية للاستفادة من خبراتها وقدرتها على الوصول للفئات الأكثر احتياجا والمساهمة في العملية التنموية عن طريق بناء القدرات وتنمية المهارات.

وقالت إن الجامعة العربية تولي أهمية كبيرة للاستثمار العربي وهو ما ظهر من خلال القمة العربية الاقتصادية الماضية التي عقدت في بيروت في يناير 2019 ، حيث أكد الأمين العام للجامعة العربية السيد أحمد أبو الغيط خلالها أن العمل العربي المشترك هو السبيل الوحيد لتحقيق أهدافنا الاقتصادية والتنموية.

إعلانات

وأشار أبو الغيط آنذاك إلى أن الصورة الكلية للاقتصاد في المنطقة العربية مركبة، تتضمن العديد من نقاط الضعف، ولكن ثمة محاولات لتحويل الإمكانات العربية إلى معادلة نجاح.

إعلانات

وشددت الوزير مفوض دعاء خليفة على أهتمام الجامعة العربية بتمكين المرأة والعمل على تذليل العقبات التي تعوق تنفيذ أهداف التنمية المستدامة 2030 المعتمدة على المستوى الدولي خاصة الأهداف المتعلقة بالمرأة.

وقالت إن إفريقيا تحظى باهتمام كبير من الجامعة العربية من خلال إدارة الشئون الإفريقية بالجامعة التي تعمل على تعزيز التعاون في المجال السياسي، كما يجرى تعزيز التعاون في المجالات الأخرى مثل الطاقة والاقتصاد، عبر الإدارات المتخصصة بالجامعة ويتم هذا التنسيق مع المنظمات المعنية وفي مقدمتها الاتحاد الإفريقي.

من جانبها استهلت الدكتورة هدى يسي رئيسة اتحاد المستثمرات العرب رئيسة المؤتمر، كلمتها بتوجيه الشكر للرئيس عبد الفتاح السيسي باسم المشاركين في المؤتمر وباسم كل مصري وعربي، وسط تصفيق كبير من الحضور.

كما رحبت بالسيدة فاطمية بوهاري ابنة رئيس نيجيريا والتي تترأس مكتب اتحاد المستثمرات العرب في إفريقيا ( ممثلة الاتحاد في إفريقيا).

وقالت إن المؤتمر يعد فرصة هامة للقطاع الخاص والمجتمع المدني للتعاون مع القارة الافريقية في ظل رئاسة مصر للاتحاد الإفريقي لعام 2019 وتوقيع الاتفاق “التاريخي” للتجارة الحرة في القارة خلال قمة الاتحاد الأفريقي التي عقدت مؤخرا في نيامي.

كما أشارت إلى أهمية الاستفادة من الموارد المتاحة في الفضاءين العربي والأفريقي لتحقيق رؤية 2030 للتنمية المستدامة في الدول العربية ورؤية 2063 للدول الأفريقية وتحقيق التعاون العربي الأفريقي والتعاون الدولي، حيث أن الاتفاقية التي تم توقيعها بشأن التجارة الحرة تعد فرصة كبيرة أمام المستثمرين للاستفادة من منطقة التبادل الحر الإفريقية والمزايا التنافسية المتوافرة فيها والتي ستكون “أكبر فضاء تجاري في العالم” مع بداية تشغيلها يوليو 2020، والتي ستساهم في تعظيم فرص الاستثمار ودعم التنمية والاستغلال الأنسب للموارد المتاحة مما يعم التنمية والرخاء لشعوب القارة.

وأعلنت عن طرح مبادرة لاتحاد المستثمرات العرب لعام 2019 ، تقوم على مثلث للنجاح ضلعه الأول هو مصر والدول العربية بكل ما لديهم من مزايا استثمارية جاذبة ، الضلع الثاني هي القارة الإفريقية بمواردها الكبيرة وفرص الاستثمار المتاحة بها، والضلع الثالث هو التعاون الدولي كوسيلة للحصول على التكنولوجيا الحديثة، وقالت إنه سيتم خلال المؤتمر توقيع عدد من الاتفاقيات بين عدد الجهات المشاركة في المؤتمر.

و أن المؤتمرشهد فى اليوم التالى الاثنين توقيع عدد 9 إتفاقيات  لدعم التعاون العربي الأفريقي والدولي وتشمل :
توقيع اتفاقية بين اتحاد المستثمرات العرب مع نيجيريا، واتفاقية مع مجلس أعمال مصر وجنوب السودان ، واتفاقية  مع جامعة الأميرة سمية للتكنولوجيا لتوسيع نطاق البروتوكول الموقع بين الطرفين  لتشمل الدول العربية والأفريقية، واتفاقية مع مجلس سيدات أعمال دولة  الإمارات ، واتفاقية مع  مجلس سيدات اعمال دولة البحرين ، وتوقيع إتفاق مع أكبر تجمع لسيدات الاعمال فى كوريا  يضم حوالى 1,5 مليون سيدة أعمال ،واتفاقية مع جامعة اسلسكا الفرنسية فى مصر:  المتخصصة فى علوم الإداره  . وإتفاقية   مع جامعة عمان الأهلية: لتبادل المعلومات والتقارير.وتبادل الخبرات العلمية ،واتفاقية مع ليدى أجرى ايرلندا .و أعلنت د. هدى يسى ،عن  توجه الاتحاد لإنشاء مركز خاص يتبع الاتحاد يختص بتسوية المنازعات والتحكيم , والاعتماد في عمله على تبني فكرة الوسائل الودية لفض المنازعات التجارية, والقائمة على أساس التوفيق والوساطة بين أطراف النزاع, بما يضمن استمرار العلاقات التجارية  والاستثمارية.

إعلانات
اظهر المزيد
إعلانات

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إعلانات
زر الذهاب إلى الأعلى