إعلانات
الاخبارمنوعات

مبادرة “صنايعية مصر” مشروع يهدف للتدريب على الحرف التقليدية والتراثية فى مجالات “أعمال النحاس– الصدف– القشرة– الخيامية–

إعلانات

“صنايعية مصر”.. مبادرة وزارة الثقافة لإعادة الحرف التراثية والتقليدية

أعلنت الدكتورة إيناس عبد الدايم وزيرة الثقافة تفاصيل مبادرة “صنايعية مصر” للتدريب المهني، والتي تعيد الحرف التقليدية والتراثية المصرية لدائرة الضوء، وتعمل على تأهيل جيل جديد من المبدعين في هذا المجال، ويقوم بتنفيذها صندوق التنمية الثقافية برئاسة الدكتور فتحي عبد الوهاب في مركز الفسطاط للحرف التقليدية.

وقالت “عبد الدايم” إن إطلاق المباردة يأتي انطلاقاً من الدور الوطني الهادف لصون الهوية والحفاظ على ملامحها المتفردة، وضمن الاستراتيجية الهادفة لتحقيق محاور التنمية المستدامة، وأشارت إلى أن الحرف التقليدية والتراثية أحد مفردات التراث الثقافي، ومن الثوابت الراسخة في الذاكرة.

وأكدت أن المجتمع المصري على مر العصور تميز بعشرات الأنواع من الحرف اليدوية التي توارثتها الأجيال، والمبادرة تهدف لتنشئة أجيال جديدة من العاملين المهرة وبناء قاعدة إنتاجية في هذا المجال، لتصبح أساساً لانطلاق مشروعات صغيرة ومتناهية الصغر للشباب، يتم استثمار إنتاجها في فتح آفاق تجارية عالمية مبتكرة، والترويج الخارجي لمصر سياحياً لجانب نشر قيم الجمال بين أبناء الوطن.

يذكر أن مبادرة “صنايعية مصر” مشروع يهدف للتدريب على الحرف التقليدية والتراثية فى مجالات “أعمال النحاس– الصدف– القشرة– الخيامية– الخزف– والحلي التراثية”، وتستهدف أبناء الوطن من سن 18 حتى 40 عام، ويمنح المتدربين بها شهادة معتمدة بعد اجتياز فترة التدريب التي تصل مدتها إلى 8 أشهر، وتتم على مرحلتين الأولى للمبتدئين، والثانية لرفع كفاءة الحرفة، وذلك من خلال 52 ساعة دراسية شهرياً، منها 16 ساعة للدراسة النظرية، و36 ساعة للدراسة العملية والتطبيقية، على أن تضم كل دورة من 10 إلى 15 متدربا.

إعلانات

إعلانات
إعلانات
اظهر المزيد
إعلانات

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إعلانات
زر الذهاب إلى الأعلى