إعلانات
الاخبارتعليممنوعات

مدرسة الإمام النووي بالهيئة الملكية بينبع بالسعودية تحقق المركز الأول على العالم العربي من بين ٦٧ ألف مدرسة من ٢٢ دولة عربية

إعلانات

 

 

 

 

إعلانات

 

إعلانات

 

 

بقلم *مجدي عبدالدايم*
عضو الاتحاد العام للمصريين بالخارج بينبع في السعودية
*إنجاز عالمي*
بفضل من الله ونعمة حققت مدرسة الإمام النووي بالهيئة الملكية بينبع بالسعودية المركز الأول على العالم العربي من بين ٦٧ ألف مدرسة من ٢٢ دولة عربية .
وحصلت على جائزة الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم كأفضل مدرسة عربية في مسابقة تحدي القراءة العربي في نسختها الرابعة ٢٠١٩م.
وهي إحدى مبادرات حاكم دبي لتحفيز الشباب العربي على القراءة وتنمية ثقافاتهم.
وقدمت المدرسة أكثر من مئة مبادرة نادرة داخل المملكة شملت جميع أفراد المجتمع من حولها طلابا وأسرا ومؤسسات وشركات مما كان له الأثر في لفت نظر أعضاء لجنة التحكيم بتبني المدرسة مثل هذه الأفكار.
وليس هذا فحسب وإنما قام فريق العمل بتفعيل توأمة مع مدارس في دول كبيرة أخرى مثل مصر والأردن والكويت والبحرين .
وخاض البطل قائد المدرسة التربوي *أحمد عسيري* بفريق عمله أصعب المواجهات أمام مدارس دولية متميزة وفاقها ببراعة وفن وتألق.
وذكر المتحدث الرسمي للمدرسة / *مجدي عبدالدايم* عضو الاتحاد العام للمصريين بالخارج ورئيس الجالية المصرية بينبع أن فريق العمل يعمل على قلب رجل واحد وبكل حب رغم أن المدرسة حكومية وليست خاصة أو أهلية ولكن حركتهم روح التحدي ومحبة الوطن ليضاف إنجازهم لإنجازات المملكة في عهد خادم الحرمين الشريفين وولي عهده الأمين في كل المجالات العلمية والثقافية والرياضية وليعلنوا للعالم أجمع وجه المملكة الجديد في التطور والازدهار وتحقيق رؤية ٢٠٣٠ التي تبنتها الحكومة الرشيدة.

خالص تمنياتنا لمملكتنا الحبيبة بدوام التفوق والازدهار

إعلانات
اظهر المزيد
إعلانات

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إعلانات
زر الذهاب إلى الأعلى