إعلانات
الاخبارالمرأه والطفل

والى: 50 مليون جنيه لتطوير وتوفيق أوضاع الحضانات القائمة

إعلانات

شهدت غادة والي، وزيرة التضامن الاجتماعي، صباح اليوم، توقيع بروتوكول تعاون بين الوزارة وبنك ناصر الاجتماعي يتم بموجبه توفير تمويل بقيمة 50 مليون جنيه، لتطوير وتوفيق أوضاع الحضانات القائمة من خلال تقديم قروض دون فوائد من البنك لأصحاب الحضانات.

وصرحت والى، بأن وزارة التضامن تولي اهتمامًا كبيرًا بمشروع تنمية الطفولة المبكرة وتطوير الحضانات لما له من أثر اجتماعي تنموى كبير على الأسرة المصرية، خصوصًا من جانب توفير فرص عمل للميسرات في الحضانات وإتاحة بيئة مناسبة تساعد المرأة على الخروج للعمل وترك أبنائها في مكان مناسب.

وأضافت أن الوزارة تعمل في هذا المشروع على محورين أساسيين، الأول خاص بالجمعيات الأهلية التى تقدم خدمات الحضانات، ويتم تمويله من خلال منح يقدمها صندوق إعانة الجمعيات، والثاني هو محور القطاع الخاص الذي يتم تمويله من خلال بنك ناصر الاجتماعي في إطار التمويل الذي تتيحه الوزارة بقيمة إجمالية قدرها 50 مليون جنيه، وقد انتهت فعليًا من إعداد منهج موحد يؤهل الأطفال ليكون لديهم قدر من المهارات والقدرات التي تؤهلهم قبل دخول المدارس، كما تم إعداد حقائب تدريبية سيتم الاعتماد عليها في الجوانب التعليمية في الحضانات المطورة لرفع كفاءة الميسرات وتحقيق النواتج التعليمية المطلوبة وتحسين المحتوى التعليمى.

وشددت على أن ذلك يتم بالتنسيق مع وزارة التعليم لأن وزارة التعليم لديها مشروع ضخم لتطوير التعليم، ولا بد أن يتسق ما يتعلمه الطفل في مرحلة الحضانة حتى سن 4 سنوات.

وأكدت أن التمويل المتاح من خلال بنك ناصر يستهدف كل المحافظات، ويهدف إلى تطوير أكبر عدد من الحضانات القائمة، ومنحها فرصًا لبناء قدرات حقيقية للعاملين بها أو على مستوى التجهيزات كما يهدف لمنح الحضانات غير المرخصة الفرصة لاستكمال شروط الترخيص والاندماج في القطاع الرسمي.

إعلانات

إعلانات
إعلانات
اظهر المزيد
إعلانات

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إعلانات
زر الذهاب إلى الأعلى