الفيديوهات

“عبدالغفار”:مصر وفرت صناعة علاج “فيروس C” بإيدي وطنية

“عبدالغفار”:مصر وفرت صناعة علاج “فيروس C” بإيدي وطنية

 

تغطية مجلة نهر الأمل لفعاليات الإحتفال باليوم العالمي «لالتهاب الكبد» الذي أطلقته وزارة الصحة والسكان، والذي يوافق الثامن والعشرين من شهر يوليو من كل عام، وذلك تحت رعاية الدكتور خالد عبدالغفار وزير التعليم العالي والبحث العلمي والقائم بأعمال وزير الصحة والسكان، وذلك بحضور دكتور حسام عبدالغفار المتحدث الرسمي لوزارة الصحة والسكان،والدكتورة نعيمة القصير ممثل منظمة الصحة العالمية بمصر،والدكتور وحيد دوس رئيس اللجنة القومية لمكافحة الفيروسات الكبدية،والدكتور وائل عبدالرازق رئيس قطاع الرعاية الصحية والتمريض ونائب المدير التنفيذي للجنة القومية لمكافحة الفيروسات الكبدية،والدكتور جمال عصمت عضو اللجنة القومية لمكافحة الفيروسات الكبدية ومستشار منظمة الصحة العالمية،والدكتور هاني جميل رئيس الشؤون الطبية.

 

 

وألقى الدكتور حسام عبدالغفار المتحدث الرسمي لوزارة الصحة والسكان كلمته نيابة الدكتور خالد عبدالغفار وزير التعليم العالي والبحث العلمي والقائم بأعمال وزير الصحة والسكان، وذكر أن العالم يحتفل في يوم 28/7 من كل عام “باليوم العالمي للإلتهاب الكبدي” وان الإحتفال هذا العام يأتي ومصر محققة إنجاز تاريخي سيظل محل تقدير وإعجاب العالم لعقود طويلة.

وأشار أن مصر ظلت تعاني لعقود طويلة من الأعباء الصحية والاجتماعية والاقتصادية جراء إصابة ملايين من مواطنيها بفيروس “الالتهاب الكبدي سي” ، حيث صدرت ملحمة القضاء على هذا الداء من خلال رؤية وطنية ودعم غير مسبوق من فخامة الرئيس عبدالفتاح السيسي ومن خلال رؤيته وآماله العريضة في الجمهورية الجديدة. ‏ وذكر أن مصر لم تكتفي بتوفير الدواء من خلال الإستيراد من الشركات المصنعة العالمية ولكنها وفرت صناعة العلاج بإيدي وطنية داخل الجمهورية. ‏

واوضح أن منظمة الصحة العالمية رشحت مصر لتكون من اقرب الدول للحصول على الارشاد الدولي لفيروس سي تزويدا لوجودها الحثيثة في مواجهة المرض وإعترافا بالدور الفعال في تحقيق اهداف منظمة الصحة العالمية للقضاء على الفيروسات الكبدية لحلول العام 2030.

#مجلة_نهر_الأمل

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى