إعلانات
توعيه وارشاد

أول دفعة أتمت برنامج العلاج من الإدمان بالأسمرات

إعلانات
وزيرة التضامن تستقبل اليوم أول دفعة تم علاجها من الإدمان بحى الأسمرات
 
تستقبل الدكتورة نيفين القباج وزيرة التضامن الاجتماعي ورئيس مجلس إدارة صندوق مكافحة وعلاج الإدمان والتعاطي اليوم الاربعاء أول دفعة أتمت البرنامج العلاجى من الإدمان بحى الأسمرات ، بمقر وزارة التضامن بالعجوزة وذلك نتيجة تنفيذ العديد من البرامج التوعوية على مدار الأشهر الماضية بحى الأسمرات للتوعية من أضرار المخدرات وتوفير الخدمات العلاجية مجانا للمرضى بحضور عمرو عثمان مساعد وزيرة التضامن -مدير صندوق مكافحة وعلاج الإدمان والتعاطى .
وكانت الدكتورة نيفين القباج وزيرة التضامن الاجتماعىُ ورئيس مجلس إدارة صندوق مكافحة وعلاج الإدمان والتعاطى قد أعلنت نتائج مجهودات الخط الساخن “16023” لعلاج مرضى الإدمان خلال عام 2020 ،من حيث التوسع فى زيادة عدد المراكز العلاجية وتوفير أوجه الرعاية الكاملة لمرضى الادمان وفقا للمعايير الدولية، بجانب أيضا توفير قروض لتمويل مشروعات المتعافين بالتعاون مع بنك ناصر الاجتماعى لتساعدهم على العودة إلى العمل والإنتاج مرة أخرى وتمكينهم من إيجاد مصدر رزق لهم يعينهم على أعباء الحياة ويساعدهم فى الإنفاق على أسرهم، وذلك فى إطار الحرص على تقديم خدمات ما بعد العلاج والدمج المجتمعى للمتعافين كأفراد نافعين فى المجتمع وأن قيمة إجمالى القروض التى تم توفيرها للمتعافين بلغت ما يقرب من 3 مليون و750 ألف جنيه حتى الآن.
وأضافت ” القباج ” انه تم تدريب عدد ( 2900) متعافى على مهن يحتاجها سوق العمل بجانب إنشاء المراكز العلاجية المتخصصة لعلاج مرضى الإدمان مجانا وفى سرية تامة وفقا للمعايير الدولية وبلغ عدد المراكز العلاجية الشريكة مع الخط الساخن “16023 ” الى 26 مركز علاجى على مستوى الجمهورية حتى الان ، بعدما كان عددها 12 مركز علاجى فقط عام 2014 ،وتم افتتاح مركز علاجي جديد فى محافظة الفيوم، كما سيفتتح الرئيس عبد الفتاح السيسى رئيس الجمهورية مراكز جديدة لعلاج مرضى الإدمان فى البحر الأحمر وبورسعيد والتوسعات فى مركز مطروح ” ،وذلك بالتعاون مع وزارة الصحة والمستشفيات الجامعية لتحقيق اللامركزية فى العلاج واستيعاب الكم الهائل من عدد الإتصالات الواردة للخط الساخن كما بلغت عدد حالات المرضى المترددة على المستشفيات الشريكة مع الخط الساخن خلال عام 2020 إلى 132 ألف و502 مريض وتنوعت الخدمات العلاجية ما بين عيادات خارجية وحجز داخلى وتأهيل بنسبه ذكور 87.87% وإناث 12.13%وأن هذه الخدمات تم تقديمها مجانا وفى سرية تامة بزيادة أكثر من الضعف مقارنة بعام 2014 والتى بلغ عدد الحالات المستفيدة من الخدمات العلاجية 55593 مريضا، وذلك نتيجة زيادة التوسع فى انشاء المراكز العلاجية بالمحافظات المختلفة.
أ ش أ
#مجلة_نهر_الأمل

إعلانات
اظهر المزيد
إعلانات

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إعلانات
زر الذهاب إلى الأعلى