توعيه وارشاد

نصائح لمرضى حساسية الأنف والصدر

تغطية اخبارية: وفاء ألاجة

نصائح لمرضى حساسية الانف والصدر تقدمها الدكتورة هالة النادى أستاذ صحة الطفل بالمركز القومى للبحوث من خلال صفحة ” صحتك حياتك” وتنصح كل أم بمتابعة طفلها اذا كان يعانى من أعراض البرد معظم أوقات السنة ونفسه مكروش وكثيرا مايحك انفه ورأسه فى كتفها ويرفض الرضاعة فهذا مؤشر لاصابة الطفل بحساسية الأنف والصدر ،وغالبا ما ينفر هذا الطفل من النوم على ظهره ويستريح اذا نام ورأسه مرفوعة قليلا ليستطيع ان يتنفس .

وعندما ياخذ الطفل العلاج يتحسن لفترة ثم يعاوده أعراض المرض من كحة وزكام متواصل ولابد أن يأخذ مضادات الهستامين وموسع للشعب قد يكون كورتيزون ولو بنسبة خفيفة مثل بخاخات الأنف حتى لايتطور معه الأمر ونلجأ للعلاج بدواء شرب أو حقن كورتيزون وغالبا مايكون هذا الطفل مصاب بثلاثية الحساسية وهى الجلد والأنف والصدر ولذلك على الأم أن تنتبه لمسببات الحساسية لدى الطفل لتتجنب الاصابات المتكررة كلما تناول الأطعمة المسببة للحساسية وتلتزم بتعليمات الطبيب .

وعلى الأم ان تبتعد عن الأطعمة التى تحتوى على مواد حافظة ومكسبات اللون والطعم لأنها تزيد من المشكلة وحتى تتفادى السمنة وارتفاع الكوليسترول،ولا تخشى الام من اعطاء الطفل للبخاخة فهى أفضل من وضعه على جهاز للتنفس واذا لم يكن فى العائلة تاريخ مرضى بحساسية الصدر سوف تختفى تلك النوبات بعد فترة ويصبح طبيعى .

وبالنسبة للأطفال الذين يصدرون صوتا من الصدر أثناء التنفس فذلك نتيجة لضعف غضاريف القصبة الهوائية وعندما يكبر الطفل تكون أكثر استدارة ولاينتج التصاقات أثناء الشهيق والزفير التى تصدر صوتا كالموسيقى وتختفى تلك الأصوات بعد بلوغ الطفل تسعة او عشرة أشهر، واذا كان الطفل لديه لحمية مع حساسية الصدر نضطر ازالة اللحمية حتى لاتؤثر على الأذن .ونحذر من تكرار أدوية دون استشارة الطبيب خاصة أدوية الكرتيزون .

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى