مقالات

دور الاتحاد العربى لحماية الحياة البرية والبحرية فى التنمية

انجازات على الطريق

بقلم:  د. بهاء حلمي بدر

رئيس مجلس ادارة الاتحاد العربي لحماية الحياة البرية والبحرية التابع لمجلس الوحدة الاقتصادية العربية

دور الاتحاد العربى لحماية الحياة البرية والبحرية فى التنمية

بداية اعرف الإتحاد العربي لحماية الحياة البرية والبحرية هو هيئة عربية دولية تتولى معاونة الجهات الرسمية المعنية بتعزيز التكامل العربي في مجال حماية الحياة البرية والبحرية والحفاظ على الثروات الطبيعية والمعارف التراثية من التبديد أو الإهدار وذلك وفقاً للتشريعات المحلية والإتفاقيات الدولية المعمول بها في هذا الشأن.

حيث أن الدور الرئيس المنوط للاتحاد هو بحث المشاكل البيئية التي تهدد البيئة بصفة عامة وحري بنا في هذا الصدد ذكر بعض الانشطة التي تمت من قبل الاتحاد خلال الفترة الاخيرة في هذا المضمار، فهناك  مجموعة الدراسات والمسوحات التي تمت على بعض المناطق الهشه بيئيا في دولة الامارات العربية المتحدة على مدى ثلاث اعوام في الفترة من 2011 الى  2013 بالتعاون مع وزارة البيئة الاماراتية، وايضا المسوحات البحرية للحيتان والدلافين والطيور المائية التي تمت في مياة البحر الابيض المتوسط بالتعاون مع اتفاقية اكوبامس، أما على الصعيد المحلي فقد تم تقييم المشاكل التي تهدد البيئة المصرية مثل مشكلة انتشار قناديل البحر في المياه المصرية وكذلك انتشار بعض أنواع الزواحف، وكذا تقديم المشورة في مجال الاتجار غير المشروع قي الاحياء البرية، كما  تم تقييم الأضرار البيئية بالتعاون مع وزارة البيئة المصرية أثر كارثة السيول خلال عام 2016 في رأس غارب بمحافظة البحر الاحمر حيث تم السيطرة على الزواحف التي انتشرت في المدينة انذاك، وكذلك القضاء على مشكلة انتشار الثعابين بمحافظة المنوفية بالتعاون مع معالي السيد اللواء محافظ المنوفية السابق، كما تم وضع خطة مماثلة لمحافظة الوادي الجديد، هذا بالاضافة الى تقييم انتشار بعض أنواع الاسماك السامة في البحر الاحمر بمدينة الغردقة .
وضمن أنشطة الاتحاد التوعوية والثقافية، تم عقد العديد من المؤتمرات والندوات وورش العمل التي تهدف الى القاء الضوء على أنشطة الاتحاد المختلفة المتمثلة في الحفاظ على الحياة البرية والبحرية وتنميتها ،على سبيل المثال لا الحصر ما تم عقده من لقاءات في جامعات عين شمس وقناة السويس وجامعة مدينة السادات .

والجدير بالذكر أن التحديات التى تواجه العالم يمكن مجابهتها من خلال حماية الثروات الطبيعية وتحقيق أهداف التنمية المستدامة التى تتمثل فى محاربة الفقر والجوع ، وتضييق الفجوة بين الدول الغنية والفقيرة ،  وصون التنوع البيولوجى ،  ومواجهة التغيرات المناخية والاحتباس الحرارى ، واستنزاف المخزون السمكى ، ومكافحة التصحر والتلوث بكافة أنواعه , والعولمة وما يصاحبها من نمو متكامل للسوق العالمى وحركة الأموال ، والزيادة فى الاستثمارات والاستفادة منها فى تحقيق أهداف التنمية  المستدامة  ، وتحقيق الأمن الغذائى ، وتعظيم دور المرأة فى أنشطة التنمية  ، وتقوية القطاع الخاص ، وتحقيق التنمية البشرية والسلامة ورفاهية الإنسان ، وتعظيم الإنتاج  المستدام ، وترشيد أنماط الاستهلاك وخاصة الموارد المتجددة للطاقة ، وإقامة شراكه عالمية من أجل التنمية ، وتعظيم دور الشباب ، وتشجيع السياحة البيئية الواعدة والمثقفة لمواجهة استنزاف الثروات الطبيعية , وكفالة الاستدامة البيئية ، وتحقيق تعميم التعليم لكل فرد على أرض مصرنا الحبيبة تحت رعاية قائدها وزعيمها الرئيس “عبدالفتاح السيسي” .

#مجلة_نهر_الأمل

اظهر المزيد

تعليق واحد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى