توعيه وارشاد

منتدى التغيرات المناخية وتأثيرها على الثروة الحيوانية

منتدى التغيرات المناخية وتأثيرها على الثروة الحيوانية

بواسطة /حسين عنانى

تم إطلاق فاعليات منتدى ” التغيرات المناخيه وتأثيرها على الثروة الحيوانيه” الذى نظمه معهد بحوث الإنتاج الحيوانى التابع لمركز البحوث الزراعية وتحت رعاية معالى وزير الزراعة وإستصلاح الأراضى السيد القصير والاستاذ الدكتور محمد سليمان رئيس مركز البحوث الزراعية صرح الأستاذ الدكتور علاء الطحان مدير معهد الانتاج الحيواني التابع لمركز البحوث الزراعية بانة تم استضافة العديد من الخبراء من اساتذة الجامعات والباحثين بالمعاهد البحثية التابعة لمركز البحوث الزراعية ذات الصله وبعض اعضاء مجلس بحوث الثروة الحيوانية والسمكيه بأكاديميه البحث العلمى وممثلين عن مجلس الوزراء ووزارة الزراعه وكبارالمربيين (بما يقرب من 150 مدعو مع مراعاة الإجراءات الإحترازيه المتبعة) وذلك لمناقشة التحديات المترتبة على التغيرات المناخية وتأثيرها على الثروة الحيوانية حيث يعد تأثير التغير المناخى إحدى أهم القضايا التي تحظى بالإهتمام على المستوى العالمي والمحلى على مدى العقود الماضية ووفقًا للهيئة الحكومية الدولية المعنية بتغير المناخ IPCC، و تُعد مصر من أكثر البلدان المتأثرة بتغير المناخ (نضوب مخزون المياه الجوفية وزيادة الملوحة، وإنخفاض إنتاجية بعض المحاصيل، والتصحر، تآكل الأراضي الزراعية).

وهناك كثير من التحديات التى تواجهها الثروة الحيوانية مثل قلة الموارد الطبيعية (المياه والأراضي القابلة للزراعة) والأمراض الوبائية والزيادة السكانية وضعف الإنتاجية لبعض السلالات الحيوانيه مما يؤدى الى إرتفاع فى الأسعار وإتساع الفجوة الغذائية واللجوء الى زيادة الإستيراد مما يؤدى الى تهديد الأمن الغذائي وزيادة الفقر.

الهدف من المنتدى:
العمل على إعداد وصياغه إستراتيجية وطنية مقترحة للتصدى لمخاطر التغيرات المناخية وتقليل تأثيرها على الثروة الحيوانية مع إمكانيه طرح الحلول والإجراءات اللازمة للتخفيف

وصدر عن المنتدى حزمة من التوصيات نوجيزها فى الأتى :
أهم التوصيات:
1- ألا يتم التعامل مع إجراءات التقليل من أثر التغيرات المناخية على الزراعة والثروة الحيوانية كإجراء منفرد بل يتم التعامل معه بشكل تعاونى متكامل من الجهات المعنية (وزارة البيئة – وزارة الخارجية – وزارة الزراعة – وزارة الموارد المائية والرى).
2- دعم التعاون مع مركز معلومات تغير المناخ والطاقة المتجددة من خلال مجموعات عمل تضم جميع التخصصات ذات الصلة.
3- التوصيه بإنشاء صندوق سيادى لتمويل مشروعات التصدى لأضرار التغير فى المناخ بقطاع الزراعة والثروة الحيوانية.
4- تطبيق برامج تربوية لإنتخاب الحيوانات المحلية الأكثر تحملا للتغيرات المناخية خاصة فى المناطق الصحراوية والحارة وبالإستعانة بأبحاث الوراثة الجزيئية.
5- تعديل نظم إلاسكان والرعاية بالمزارع التجارية( الألبان والدواجن) للتقليل من أثر التغيرات المناخية.
6- التوسع في إستخدام الأعلاف غير التقليدية ورفع قيمتها الغذائية والإستعانة بأبحاث ميكروبيولوجيا الكرش.
7- دعم الرقابة على الأمراض الوافده ودعم برامج التحصين ضد الأمراض المعدية خاصة لدى صغار المربين.
8- زيادة الإعتماد على السلالات المحلية المتأقلمة من الحيوانات والدواجن خاصة الجاموس المصري والماعز وسلالات الدواجن المستنبطة والعمل على تحسينها من خلال برنامج قومى ودعم قدرتها المتميزة نسبيا لمواجهه التغيرات المناخيه .
9- التركيز علي حيوانات اللبن والمجترات الصغري والدواجن والاسماك وتقليل الإعتماد علي حيوانات اللحم الأعلي إنتاجا لغاز الميثان .
10- التأكيد على توسع الدولة فى زراعة محاصيل الأعلاف وزيادة نسبه الاكتفاء الذاتى منها مع التنوع فى المحاصيل العلفية بما يحقق تراكيب علفية تساهم فى خفض معدل الإرتفاع فى أسعار الأعلاف ومنتجات الدواجن.
11- العمل على التنبؤ المبكر للأمراض والأوبئه الناتجة عن التغيرات المناخية ووضع سيناريوهات تنفيذية محدثه لزيادة مستوى الرعايه البيطرية للثروة الحيوانيه.
12- الإلتزام بالمعايير الهندسية المناسبه فى تحويل مساكن الدواجن ذات الانتاج المكثف بما يتلائم مع الحد من تأثير التغيرات المناخية على الطيور والحفاظ على الإنتاج.
13- التوصية بعمل تركيبات علفية متوازنة فى محتواها من الطاقه والبروتين تساعد على الحد من الاتبعاثات الغازية من الماشية والأغنام.
14- الإتجاه لأقلمة أسماك المياه المالحة على الملوحة المنخفضة أو المتوسطة.
15- أن تقوم استراتيجيات التكيف على أساس ” نهج النظام الإيكولوجي” الذي يعرف بأنه النهج الشامل والمتكامل في فهم التغير الإيكولوجي والتنبؤ به وتقدير أنواع التبعات وتطوير الاستجابة الملائمة لإدارتها.
16- إيجاد البدائل لأسماك المياه العذبة للزراعة في المياه الشروب .
17- العمل على توفير بدائل مسحوق السمك في العليقة كمصدر للبروتين.
18- إنشاء مفرخات بحرية لتفريخ الأسماك البحرية .
19- تنفيذ مشروعات الإستزراع السمكي البحري لتعويض النقص الذي يمكن أن يحدث في أسماك المياه العذبة.
20- تقليل صرف الملوثات المختلفة في البحيرات.
21- عمل نماذج رياضية لدراسة العلاقة بين درجة حرارة الجو ودرجة حرارة المياه في أحواض المزارع وعمق المياه.
22- التركيز على أهمية تطوير اليه لتقييم الأضرار في قطاع الثروة الحيوانية وبناء نظام معلوماتي لتسجيل وتحليل الخسائر.
23- تكثيف الوعي المجتمعي بمخاطر التغيرات المناخية على الثروة الحيوانية خاصة بين صغار المربين، وتقديم معلومات سهلة الفهم من أجل الحفاظ على الثروة الحيوانية وزيادة إنتاجيتها.

#مجلة_نهر_الأمل

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى