توعيه وارشاد

ورشة العربى للطفولة لتأهيل ودمج اطفال الشوارع

الإثنين القادم 16 مايو

الجامعة العربية والمجلس العربي للطفولة والتنمية وأجفند واليونيسف يعقدون

ورشة إقليمية حول تأهيل ودمج الأطفال الذين يتخذون من الشارع مأوى لهم

ريم القصاص

تحت عنوان “مداخل ومقاربات لتأهيل ودمج الأطفال الذين يتخذون من الشارع مأوى لهم” تعقد كل من جامعة الدول العربية والمجلس العربي للطفولة والتنمية وبرنامج الخليج العربي للتنمية “أجفند” واليونيسف ورشة عمل افتراضية، يوم 16 مايو/آيار 2022، وذلك بمشاركة الآليات الوطنية المعنية بالطفولة في العالم العربي، والمؤسسات الوطنية والإقليمية والدولية ذات العلاقة، والخبراء، والإعلام.

تهدف الورشة إلى التعرف على دور المؤسسات الوطنية والمنظمات الإقليمية والدولية لمواجهة التحديات التي تواجه الأطفال في وضعية الشارع خاصة في ظل جائحة كورونا وحالة الصراعات واللجوء والنزوح التي تشهدها عدد من الدول العربية، مع استعراض المداخل والمقاربات لتأهيل ودمج هذه الفئة من الأطفال، ووضع رؤية مستقبلية نحو تطوير آليات الدعم والتمكين والحماية لهذه الفئة من الأطفال.

تناقش الورشة الإقليمية عددا من أوراق العمل التي تتناول نتائج الدراسة التحليلية العربية حول وضع الأطفال الذين يتخذون من الشارع مأوى لهم بالوطن العربي والتي أعدتها جامعة الدول العربية عام 2019، وتأثير جائحة كورونا على الأطفال الذين يتخذون من الشارع مأوى لهم بالعالم العربي، كما يقدم المجلس العربي للطفولة والتنمية نموذجه في تأهيل ودمج هذه الفئة من الأطفال من خلال مشروعه “أنا اخترت الأمل”، الذي تم تطبيقه لمدة أربعة سنوات بالتعاون مع وزارة التضامن الاجتماعي بجمهورية مصر العربية.

يذكر بأن المجلس العربي للطفولة والتنمية كان من أولى المؤسسات التي أولت اهتماما خاصا بهذه القضية منذ عام 1990، وقام في سبيل ذلك بوضع الاستراتيجيات والسياسات، وتنفيذ المشروعات الوطنية والإقليمية، وعقد ورش العمل التدريبية، وإصدار الأدلة التدريبية والاسترشادية، وتنظيم حملات من أجل تغيير النظرة وكسب التأييد. وتأتي هذه الورشة تواصلا لجهوده وجهود الشركاء في هذا المجال، وتنفيذا لتوصيات لجنة الطفولة العربية – التابعة لجامعة الدول العربية – في دورتها (25 – سبتمبر 2021).

#مجلة_نهر_الأمل

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى