إعلانات
الفيديوهات

التحرك نحو السوق الافريقى

إعلانات

انطلقت فعاليات مؤتمر جمعية رجال الأعمال المصريين الأفارقة تحت عنوان مستقبل التجارة البينية الافريقية بين الواقع والمأمول وأشار الدكتور عبد العزيز الشريف الرئيس الأسبق لهيئة تنمية الصادرات المصرية للتعاون المستمر والبناء مع جمعية رجال الأعمال للتحرك نحو السوق الافريقى الذى يبلغ حجم تعاملاته 760 مليار دولار سنويا ولاتحصل مصر الا على خمس مليارات فقط حجم التجارة مع افريقيا ،ونسعى بالتعاون مع وزارة التجارة والصناعة وتجمعات رجال الأعمال والمجالس التصديرية لنستطيع مضاعفة هذا الرقم خمسة أضعاف خلال ثلاث سنوات فقط ونستند فى ذلك لخطة شاملة وفقا لاسترتيجية وزارة التجارة والصناعة بالتعاون مع الوزارات الأخرى التى لها توجه نحو افريقيا لأنه ضرورة من الجانبين المصرى والافريقى لزيادة الميزان النجارى ليكون خير الأفارقة ومواردها موجها لأبناء القارة ولكافة الدول الافريقية .

ونعمل وفقا لمظلة شاملة للمبادرات المطروحة لتحقيق حلم المنطقة التجارية الحرة ونتصدى للتحديات لتدخل الاتفاقية حيز التنفيذ ونعمل وفق عدة محاور وهى خطة التمثيل التجارى لوزارة التجارة والصناعة للتوجه نحو افريقيا ،والحفاظ على حصة مصر فى السوق الافريقى ودعم قطاع الصناعات الصغيرة والمتوسطة والترويج للاستثمارات الافريقية وتنشيط واحلال الواردات بالصناعة المصريةوتنسيق السياسات بين الجهات المعنية والاجهزة الرسمية وغير الرسمية ذات الصلة ووضع برامج تنفيذية لتنفيذ تلك المحاور وفقا للأهداف القومية للدولة المصرية.

ووضع دراسة دقيقة لمعالجة مشكلات التصدير ،واقامة مراكز لوجستية فى مداخل القارة لتغطية النقاط القريبة والبعيدة داخل القارة بالمنتجات المصرية ، ونتمنى دخول كافة دول القارة اتفاقية التجارة الحرة قبل ديسمبر القادم لأن الدول التى اتخذت الاجراءت هم تسع دول فقط.

إعلانات
اظهر المزيد
إعلانات

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إعلانات
زر الذهاب إلى الأعلى